الخميس في ١٤ كانون الاول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 04:43 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
امانة "14 آذار" في ذكرى استشهاد الحريري: احترام دمائه ودماء شهداء "ثورة الأرز" بالحفاظ على لبنان واحد يحميه جيش واحد
 
 
 
 
 
 
١١ شباط ٢٠١٥
 
عقدت الأمانة العامة لقوى 14 آذار اجتماعها الأسبوعي في مقرها في الأشرفية، في حضور: فارس سعيد، آدي ابي اللمع، ساسين ساسين، ربى كبارة، ندي غصن، جوزف كرم، سيمون درغام، راشد فايد، ايلي محفوض، وليد فخر الدين، والدكاترة: الياس ابو عاصي، نبيل ابو نقول، نزيه خياط، عامر حلواني، هيثم عز الدين، محمد علم الدين، رامي عبد الحي وعبد الستار الأيوبي.

وبعد مناقشة جدول الأعمال، أصدرت بيانا تلاه كرم جاء فيه: "يصادف هذا الأسبوع الذكرى العاشرة لاغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري، الذي وحد بدمائه اللبنانيين، الذين أطلقوا عبر وحدتهم انتفاضة سلمية ديموقراطية أجبرت الجيش السوري على الخروج من لبنان في 26 نيسان 2005.
إن الامانة العامة لقوى 14 آذار تدعو اللبنانيين في هذه المناسبة الوطنية الى الاصرار على التمسك بلبنان كيانا جامعا يتسع للجميع، وإلى تغليب مصلحة لبنان على مصالح الطوائف والمذاهب والتيارات، وإلى الإبتعاد عن إثارة النعرات الطائفية والسجالات الإعلامية العقيمة.

إن وحدة اللبنانيين، مسيحيين ومسلمين، وأفرادا مواطنين هي التي تحمي لبنان من التطرف والعنف. كذلك ليس هناك من مشاريع خلاصية جزئية على قياس طوائف وأفراد. لقد استشهد رفيق الحريري من أجل لبنان ومن أجل وحدته، لذا يتعين على الجميع احترام دمائه الزكية ودماء شهداء "ثورة الأرز" عبر الحفاظ على لبنان واحد يحميه جيش واحد ويكون فيه سلاح واحد هو سلاح الدولة، وينظر إلى أحداث المنطقة من خلال مصلحة واحدة ترتكز على الحفاظ على سلامة لبنان ووحدته".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر