الاحد في ١٨ تشرين الثاني ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 11:48 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
أين باسيل من غارات الأسد؟
 
 
 
 
 
 
١٥ تموز ٢٠١٤
 
استغربت أوساط نيابية عدم مسارعة وزير الخارجية جبران باسيل إلى الاعلان عن رفض انتهاك الاراضي اللبنانية من النظام السوري، وقالت لموقع "14 آذار": "نستغرب فورة باسيل عند كل اختراق اسرائيلي لتقديم شكوى إلى مجلس الأمن، ليعود ويهمد بعد تعدي طائرات النظام السوري على الاراضي اللبنانية، وكأن قصف لبنان بصواريخ سورية مسموح".

واضافت: "نتمنى على باسيل أن يؤمن الاراضي اللبنانية بجهوده الديبلوماسية قبل التحدث عن مناطق آمنة للسوريين داخل الاراضي السورية". وتابعت: "ليست المرة الاولى التي يستهدف الطيران النظامي عرسال والمناطق الحدودية، ولا بد من وضع الحد لهذه الاعتداءات والا سيكمل الطريق، ومن يعلم، ربما تصل الغارات إلى طرابلس".

وفي شأن ما يتم تداوله أن الغارات تستهدف ارهابيين هربوا من سوريا، قالت: "في لبنان دولة سيدة ومستقلة، ولديها أجهزتها العسكرية التي تحمي الحدود وعليها أن تحمي الوطن من الارهاببين والقبض على أي ارهابي يدخل من سوريا، إنها مهمة الامن اللبناني وليس السوري، طالما أن الارهابيين في الاراضي اللبناني، هذا إذا صح مبدأ قصف الارهابيين، لأن غالبية ضحايا النظام نساء وأطفال".

ولاحظت أن "اداء باسيل تجاه الاعتداءات السورية لا يختلف عن تصرف الوزير السابق عدنان منصور، إذا يبدو أن هناك سلطة ما تمارس لتحديد مواقف الوزارة تجاه هذه الاعتداءات".
المصدر : خاص موقع 14آذار
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر