الاربعاء في ٢١ تشرين الثاني ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 05:59 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
هيئة العلماء المسلمين تحرِّمُ الانتماء لـ"سرايا المقاومة": ظاهرة شاذة غريبة عن ثقافة مدينة
 
 
 
 
 
 
٢٨ حزيران ٢٠١٤
 
أعلنت هيئة العلماء المسلمين في لبنان "حرمة الإنتماء لما يُسمَّى بــ"سرايا المقاومة" التي ظَهر فسادها وانتشر بَغْيُهَا وظلمُهَا" داعيةً المنتمين إليها "للتوبة وتركها لأنَّها زمرة فاسدة". وأدانت تكرارَ الإعتداء الآثمِ على إمام مسجد الأرقم في صيدا الشَّيخ خليل الصُّلح وشبابه، والتهجُّم على المَسجد ومحاولة الاعتداء على مشايخ المدينة.

ووصفت الهيئة، في بيان "سرايا بالمقاومة" بـ"الظَّاهرة الشَّاذة الغريبة عن ثقافة مدينة صيدا وأخلاقها"، مضيفةً أنّ "هذه المجموعات الضَّالة ومن يقفُ وراءها تَسعى لتخريب مدينة صيدا والمناطق ذات الأكثريَّة السُّنيَّة، والحريصة على العيش المُشترك لأغراض وأهدافٍ مكشوفة".

وقالت الهيئة: "ما زلنا نعتبر أنَّ الدَّولة هي التي تتحمَّلُ مسؤوليَّة حماية النَّاس والأخذ على يد المفسدين والمسلحين الذين يعيثون في المدينة الفساد، وفي حال تخلَّت الدُّولة عن تحمُّل مسؤوليَّاتها فلا يُلام الأهالي والشَّباب عندما يُدافعون عن مدينتهم وعن مشايخهم ومساجدهم".

ودعت الهيئة "الشَّباب المسلم إلى عدم الانجرار للمخططات الرَّامية إلى زعزعةِ الأمن، وضبط النَّفس وحماية المساجد وعدم السَّماح لأحدٍ أنْ يوجِّه إهانة لعالم أو لمسجد أو لشَّباب المسجد، أو للمسلمين بالتعاون مع الأجهزة الأمنيَّة المسؤولة".

كما دعت الدُّولة إلى أنْ "تتحمَّل مسؤوليَّاتها وتردع هذه المجموعات الضَّالة، وتلجم سلاحهم حفاظاً على مدينة صيدا وأهلها".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر