السبت في ٢١ تشرين الاول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 10:11 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
"شباب المستقبل" يفوز بمنصب نائب رئيس إتحاد "IFLRY"
 
 
 
 
 
 
٢٧ كانون الثاني ٢٠١٤
 
فاز مرشح قطاع الشباب في "تيار المستقبل" أحمد الرشواني بمنصب نائب رئيس اتحاد الشباب الليبرالي الدولي(IFLRY) في الإنتخابات التي جرت يوم أمس الأحد، في بولندا.

يشار الى أن قطاع الشباب هو الوحيد من المنظمات والأحزاب العربية الذي استطاع أن يشغل هذا المنصب. وبهذا الفوز يحافظ القطاع على المنصب الذي حققه مع منسقة قطاع الإغتراب في "تيار المستقبل" ميرنا منيمنة، ومن ثم عضو مكتب قطاع الشباب ومنسق العلاقات الخارجية في القطاع ربيع فخرالدين، واليوم عضو لجنة العلاقات الخارجية أحمد الرشواني.

ويضم إتحاد الشباب الليبرالي (IFLRY) أكثر من 100 منظمة شبابية وطلابية من جميع أنحاء العالم ومن بينهم قطاع الشباب في "تيار المستقبل"، والتي جمعت تحت مظلة واحدة لتعزيز الليبرالية.

وقال الرشواني إن "الإنتخابات كانت صعبة جداً والمرشحين كانوا خمسة على أربعة مقاعد من بلغاريا وكندا وبريطانيا وأوكرانيا وأنا من لبنان، الذي تمكنت من الحصول على أغلبية الأصوات".

وأوضح أن برنامجه الإنتخابي "كان قائماً على تعزيز العمل والتواصل بين اتحاد الشباب الليبرالي واتحاد الشباب العربي للحرية والديموقراطية، الذي كنا من أوائل المؤسسين له كـ"تيار المستقبل" بالتعاون والتنسيق مع جميع الإتحادات الليبرالية العربية من أجل نشر مبادىء الليبرالية والديموقراطية في الدول العربية بوجه الديكتاتوريات الموجودة في عالمنا العربي، وبوجه التطرف الجديد في الدول العربية، وتعزيز حرية المرأة في العالم العربي، ودعم النازحيين السوريين، لأنه يجب علينا العمل أكثر لدعم ومساعدة اللاجئين السوريين الذين هربوا من بطش النظام السوري الى لبنان والدول العربية، وكذلك تعزيز الحرية والديموقراطية في لبنان المسلوبين بقوة السلاح وهيمنته على كل مفاصل الدولة".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر