الاحد في ٢٦ تشرين الاول ٢٠١٤ ، آخر تحديث : 12:36 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
لؤي المقداد: أسرنا مقاتلين ينتمون الى لواء "أبو فضل العباس"
 
 
 
 
 
 
٥ نيسان ٢٠١٣
 
أشار المنسق الإعلامي والسياسي لـ”الجيش الحر” لؤي المقداد إلى أنه لم يتم التأكد من خبر تصفية مسؤول حزب الله وسام نحلة في دمشق، كاشفا عن أن 'مقاتلي الجيش الحر أسروا عددا من مقاتلي ميليشيا الباسيج الإيرانية في سوريا”.

وأوضح المقداد لـ”الشرق الأوسط” أن 'الجيش الحر أسر مجموعة من مقاتلي الباسيج في عملية نوعية بإدلب في شمال سوريا، وعددا آخر من لواء 'أبو فضل العباس” في ريف دمشق، وقد تم بث شريط فيديو يظهر أحد الضباط الإيرانيين ويدعى حميد وسوف”.

ولفت إلى أنه سيتم تباعا إظهار صور المعتقلين، بعدما يتم الانتهاء من التحقيق معهم، في حين تمكن المقاتلون من قتل عدد منهم. وقد تبين من هذه التحقيقات، بحسب المقداد، أنه قد أوكلت إلى هذه العناصر مهمة تنفيذ عمليات التفجير والقنص وقصف القرى في مختلف المحافظات.

وفي ما يتعلق بمعتقلي دمشق الذين ينتمون إلى لواء 'أبو فضل العباس”، أشار المقداد إلى أنه سيتم نشر مقاطع فيديو تظهر صورهم في الساعات القليلة المقبلة، مؤكدا أنهم إيرانيون ولبنانيون وعراقيون، لافتا إلى أن انتشار عناصر هذا اللواء لم يعد يقتصر على محيط المقامات الشيعية، ولا سيما مقام السيدة زينب، بل إنهم يشاركون في القتال في مختلف المحافظات، وبات النظام يعتمد عليهم بشكل رئيس وهو يعد العدة للمعركة الحاسمة في دمشق، حيث يتوقع أن ينقل من لا يزال في صفوفه السلاح من كتف إلى كتف في أي لحظة.
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر