السبت في ٢٥ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 07:38 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
اجتماع لـ"حكومة الذل الوطني" أمام السراي بقمصان سود وأقنعة بيضاء
 
 
 
 
 
 
٣١ تشرين الاول ٢٠١٢
 
في إطار إعتصامها المفتوح أمام السراي الحكومي في ساحة رياض الصلح، رفضاً لبقاء حكومة "حزب الله"، أقامت المنظمات الشبابية والطلابية في قوى "14 آذار"، بالتزامن مع إنعقاد مجلس الوزراء في قصر بعبدا، جلسة إفتراضية لمجلس الوزراء، بوزراء يرتدون "القمصان السود" والأقنعة على وجوههم.

حاكت الجلسة الإفتراضية لحكومة "الذل الوطني" فشل الحكومة الذريع في الملفات السيادية والحياتية والإقتصادية، وأصدرت مقررات هي التالية:

1- دعم النظام السوري وتهنئته على خرق السيادة اللبنانية وقتل المواطنين اللبنانين في عرسال وعكار وطفيل.

2- وتكريم ميشال سماحة ومن يثبته التحقيق في عملية تفجير السلم الاهلي واغتيال ابناء شعبنا الذين نمثلّهم، على انجازاته الوطنية.

3- التأكيد للشعب اللبناني ومنعاً للالتباس وبعد اجراء التحقيقات اللازمة، ان جميع الذين "قتلوا" منذ عام 2004 وصولاً الى وسام الحسن، تبين في الجرم المشهود انهم فجرّوا انفسهم.

4- نؤكد اننا مستمرون بسياسة تجويع الناس، وافلاسهم، وانهيار الدولة.

5- لا نقبل ونتوعد كل من يتعرض لقُطاع الطرق وعصابات السرقة وتُجّار المخدرات وعصابات الخطف، لان كل ذلك يعود بالمردود المالي المطلوب لخزينة الدولة ولجيوب الشباب...

6- قررنا قتل وتفجير جميع اللبنانين من اجل الاستقرار وضبط الامن.

7- نطالب بإلغاء خدمة الاتصالات لانها تؤثر على دراسة الطلاب، وقطع الكهرباء كلياً لان لبنان على خط زلازل فإن سقوط اي توتر عالي قد يُعرض حياة المواطنين للخطر.

8 - في الختام قررنا ان تبقى الحكومة بقوة السلاح، ودعم السفارات، "وانتو الشعب اللبناني روحو بلطوا البحر".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر