الاربعاء في ٢٢ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 07:06 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
اعتصام لقطاع الشباب في "المستقبل" أمام الاسكوا إحياء لذكرى النكبة
 
 
 
 
 
 
١٥ ايار ٢٠١٢
 
نفذ قطاع الشباب في "تيار المستقبل"، اليوم الثلاثاء، إعتصاماً تضامنياً مع الشعب الفلسطيني، في الذكرى الـ64 للنكبة، أمام مبنى الأمم المتحدة "الإسكوا" في ساحة رياض الصلح، تلاه تسليم رسالة إلى الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في لبنان ديريك بلامبلي.

وتكلم باسم المعتصمين، أمين السر المركزي في القطاع محمد شومان، وقال :"أكثر من 60 عاماً، وجرح فلسطين الأبية ينزف بفعل عدو اغتصب أرضها الطاهرة، لكن شعبها الأبي، بشيبه وشبابه ونسائه، يقاوم بالحجر عدو البشر، قائلاً للعالم أجمع : في فلسطين شعبٌ يستحق الحياة".

أضاف :"في ذكرى النكبة، نجدد القول، نحن أبناء الرئيس الشهيد رفيق الحريري الذي قاوم مع الشعب الفلسطيني من أجل عدالة قضيته. وأبناء تيار تربينا فيه على الوقوف دائماً وأبداً في في صف الإلتزام بقضية محقة، لا يتاجر بها كما غيره، نجدد القول أن القضية الفلسطينية كانت ولا تزال في العقل والوجدان، مؤمنون بعدالتها، ومتمسكون، كما شعبها، بحق العودة، وبقيام الدولة الفلسطينية المستقلة، وعاصمتها القدس الشريف".

وأشار إلى أن "ذكرى النكبة تطل هذا العام، واسرى فلسطين الاحرار، قد هزموا في ارادتهم وصمودهم، الإحتلال الإسرائيلي، بعد أن قاوموا بامعائهم الخاوية من يقتلهم بأسلحته الفاجرة. 28 يوماً وهم مُضربون عن الطعام، والعالم بأسره مُضربٌ عن الكلام، كما لو أن لا معاناة فلسطينية ولا من يعانون، من إرهاب محتل، يُعينه في بطشه وإحتلاله، مجتمع دولي، بات لا يرى، لا يسمع، لا يتكلم، متجاهلاً معاناة الفلسطينيي".

وقال شومان :"إنه العار، أن يستصرخ أخوتنا الفلسطينيون ضمائر العالم أجمع، طوال شهر، من دون أن يُجيب أي ضمير حي، ومصيبة المصائب، أن الأمم المتحدة، غائبة ومغيبة، تغض الطرف عن تمادي إسرائيل في إنتهاك شرعة حقوق الأنسان".

وإذ أكد أن "قطاع الشباب في "تيار المستقبل" يعتز بإنتصار الأسرى في معركة "الأمعاء الخاوية"، حيا "مصر على إنتصارها لقضية الأسرى واستعادتها لدورها الريادي في نصرة القضايا العربية"، وشدد على أن "تخاذل الأمم المتحدة وإستمرارها في عدم التدخل لوضع حد لمعاناة الشعب الفلسطيني، إنما يُعد جريمة موصوفة، توازي ما يقترفه المحتل الإسرائيلي من جرائم لا تنتهي بحق الشعب الفلسطيني"، مؤكداً "أن صدقية الأمم المتحدة على محك القيام بمسؤولياتها تجاه الشعب الفلسطيني البطل".

وختم بالقول :"يبقى أن نستذكر في ذكرى النكبة، معاناة شعب شقيق، شعب سوريا الذي يعيش نكبة حقيقية، على ايدي نظام وحشي، بات إجرامه نسخة طبق الأصل على إجرام العدو الإسرائيلي. من لبنان الحبيب، من "تيار المستقبل"، تحية الى احرار العرب من فلسطين الى سوريا الى كل دول الربيع العربي الذي نأمل ان يحمل ربيعاً لقضيتنا الفلسطينية، فتعود لنا فلسطين، وتتحول ذكرى النكبة الى ذكرى العودة ونحييها في باحة اول القبلتين وثالث الحرمين الشريفين في باحات مسجدنا الاقصى".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر