الخميس في ٢٣ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:22 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
المنظمات الشبابية في "14 آذار": تجاوب من حسين لإعادة إطلاق العمل السياسي المنظم في "اللبنانيّة"
 
 
 
 
 
 
١١ نيسان ٢٠١٢
 
أعلن رئيس دائرة "الجامعة اللبنانيّة" في مصلحة الطلاب في حزب "الكتائب اللبنانية" عبد النور أن المنظمات الشبابية في قوى "14 آذار" أخذت وعداً من رئيس الجامعة اللبنانية عدنان السيد حسين في ما يختص عودة الانتخابات والعمل السياسي في الجامعة. وقال في مؤتمر صحافي عقب لقاء السيد حسين: "نعتبر لقاءنا ايجابيًا، وقد شكلت لجنة لمتابعة العمل على اتحاد طالبي عام للجامعة اللبنانية، يضمن القانون الانتخابي والتمثيل للفروع والكليات من أجل إعادة تمثيل الجسم الطالبي في الجامعة بشكل شرعي، والموافقة على إعادة العمل الشبابي أيضًا ضمن ضوابط نؤمن بها".

من جانبه، لفت رئيس دائرة طلاب الجامعة في حزب "القوات اللبنانية" شربل شواح إلى أن "رئيس الجامعة ذكر بالمذكرة الصادرة عن سلفه الدكتور زهير شكر بإعادة العمل السياسي وانتخابات الجامعة اللبنانية، ووعد بإعادة العمل بهذه الانتخابات ضمن إطار القانون، ومن دون مشكلات". وأضاف: "طلبت من جميع الرفاق الطلب من مديري كلياتهم إجراء محاضرات سياسية داخل جامعاتنا لتفعيل هذا الموضوع، وسيكون لنا سلسلة تحركات لتذكير طلابنا بهذا الموضوع، وسيكون هناك اعتصامات الأسبوع المقبل بعد العطلة في كليات الحقوق والعلوم الأربعاء 18 الحالي والخميس 19 الحالي في الإعلام والهندسة والفنون وإدارة الأعمال".

أما رئيس دائرة الطلاب في الجامعة في حزب "الوطنيين الوطنيين" جورج باز فقد رأى "تجاوباً كبيراً من رئيس الجامعة اللبنانية مع مطالب الطلاب، مع بعض المخاوف الامنية من الانقسامات السياسية وانعكاساتها على الجامعات". وتابع في معرض حديثه عن مجريات الإجتماع مع السيد حسين: "كما تم طرح فكرة وضع اتحاد جامع لفروع الجامعة اللبنانية كافة، وتم الاتفاق على وضع قانون أنسب للانتخابات والعمل السياسي وفق الاتحاد الطالبي، وإعادة إطلاق العمل السياسي المنظم وفق القوانين المرعية في كل كلية في الجامعة اللبنانية".

وختاماً، قال مسؤول ملف الجامعة في "تيار المستقبل" شادي الرفاعي: "تحركنا هذا ليس وليد الساعة، بل هو استكمال لفترة طويلة من العمل مع سائر ممثلي قوى " 14 آذار" للتوصل الى قانون انتخابي يضمن صحة تمثيل الآراء السياسية في الجامعة اللبنانية، وقد بدأت الاجتماعات قبل نحو سنتين مع 14 آذار، ثم توسعت لتشمل 8 آذار.
وبعد مرور فترة من دون التوصل الى نتائج ملموسة، قررنا جميعا، 8 و14 آذار، التوجه من رئاسة الجامعة لترعى الاجتماعات، وتوصلنا الى الاتفاق على اعتماد مبدأ النسبية في الانتخابات، ولكن لم نستطع التوصل الى الاتفاق على التفاصيل، ونحن هنا لنستكمل العمل السابق والبدء من حيث توقفنا".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر