الاثنين في ٢٠ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:06 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
"أشبال 14 آذار": التعرض لجعجع متابعة للخط الدامي الذي يتّبعه "حزب الله"
 
 
 
 
 
 
٤ نيسان ٢٠١٢
 
استنكر "أشبال قوى 14 آذار" التعرض لرئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع وراوا في بيان أن محاولة اغتياله في معراب هي "متابعة للخط الدامي لـ"حزب الله" الذي يتبعه (والذي) بدأ من اغتيال رئيس الوزراء الشهيد رفيق الحريري وحتى المساهمة بقتل الشعب السوري"، معتبرين أن "محاولة اغتيال الدكتور سمير جعجع، أحد زعماء لبنان، يأتي كونه رمزًا وطنيًا يناضل بضراوة لوقف تسلط (أمين عام "حزب الله" السيد حسن) نصر الله وأسياده الإيرانيين على لبنان المستمرون في محاولاتهم للسيطرة على الدولة اللبنانية ومؤسساتها عن طريق سلاحهم الذي غيّر اتجاهه نحو الداخل واستئناف موجة الإغتيالات السياسية".

وطالب "أشبال 14 آذار" رئيس الجمهورية ميشال سليمان ورئيس الحكومة نجيب ميقاتي بـ "العمل بسرعة لاعتقال المسؤولين عن هذه المحاولة الدنيئة التي تضع استقلال لبنان في خطر"، داعين "على خلفية هذه الجريمة كل لبناني شريف الوقوف صفًا واحدًا تجاه محاولات "حزب الله" المتواصلة ضرب الحرية والاستقلال".

وختم البيان: "إن قوى "14 آذار" لن تقف مكتوفة الأيدي تجاه هذه المحاولات السافلة وستواصل نضالها للحفاظ على حرية لبنان ومستقبله".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر