الثلثاء في ٢١ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 05:14 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
مصلحة طلاب "القوات" في اليوم العالمي للشباب: نبض الحياة والتجدّد.. وأمل المستقبل للشعوب
 
 
 
 
 
 
١١ اب ٢٠١١
 
صدر عن دائرة الإعلام في مصلحة طلاب "القوات اللبنانية" البيان الآتي:

يا شباب لبنان،

في اليوم العالمي للشباب نتوقف في مصلحة طلاب القوات اللبنانية عند هذه المناسبة التي قد تكون عاديةً بالنسبة الى الكثيرين، إلا أنها لا يمكن إلا أن تحمل دلالات ومعانٍ كبيرة بالنسبة لنا ولشبابنا المناضل.

في هذه الذكرى نتوقف لدقائق في خضمّ ما نعيشه من أزمات وتحديات، ننظر الى الوراء فنجري مراجعةً للمحطات الماضية التي عشناها وللتحديات الكبيرة التي واجهناها.

فنضالنا السّلمي واستشهاد الأبطال في صفوفنا ومشاركتنا الأساسية والفعّالة في ثورة الأرز بكافة مراحلها وعلى مدى سنواتها المتلاحقة، وحضورنا الفاعل في المدارس والمعاهد والجامعات على كافة المستويات، إن في الإعداد لثقافة المواطنة الصالحة والحياة السياسية السّلمية والأسس الديمقراطية الصحيحة، أو في تعزيز التواصل الإجتماعي والثقافي والترفيهي بين مختلف شرائح الشباب... جميع هذه المحطات شكلت لنا مساحات بيضاء شاسعة وإنجازات نفتخر لكوننا كنّا السباقين في بلوغها.

اما اليوم فيما نعيش الحاضر بعينٍ قلقة على المستقبل الذي لا يزال ضبابيا،ً ندرك التحديات الكبرى التي تواجهنا... تحديات الإنخراط في سوق العمل وتحقيق ما نطمح اليه على المستوى الشخصي...

تحديات جسيمة على المستوى الوطني حيث ما تزال ثقافة الإستقواء بالسلاح غير الشرعي تتعب كاهل الدولة وتبعدنا عن تحقيق الحلم المنشود ببناء مؤسسات رسمية قوية، قادرة، فاعلة، تدفن الفساد والمحسوبيات والهدر وتؤسس للإستقرار الأمني والسياسي والإقتصادي والإجتماعي. فيتساوى اللبنانيون بمختلف إنتماءاتهم السياسية والطائفية والمناطقية ويكون للشباب الدور الرياديّ في بناء مجتمعٍ حديث يشبه وجه لبنان المنفتح إلى العالم.

"نحن الشباب لنا الغد ... ومجده المخلّد...
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر