الاربعاء في ١٤ تشرين الثاني ٢٠١٨ ، آخر تحديث : 10:28 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
القرار الإتهامي قريب جداً ولا علاقة لذلك باستدعاء القضاة... مصادر في لاهاي تنفي تقديم المحكمة طلبا للتحقيق مع 5 أشخاص من "حزب الله" بصفتهم الشخصية
 
 
 
 
 
 
٢٧ حزيران ٢٠١١
 

أكدت مصادر رفيعة في لاهاي للـmtv وبطريقة الإيحاء أن القرار الإتهامي قريب جداً.

وعلمت الـmtv ان استدعاء القضاة لا علاقة له بصدور القرار الإتهامي إذ إن محكمة الإستئناف ستبت بقرار قاضي الإجراءات التمهيدية دانيال فرانسين، فيما يتعلق بطلب اللواء جميل السيد ولهذا السبب ذهبت الى لاهاي.

وقد علمت الـmtv أيضاً ان القاضي فرانسين رفض طلب السيد الحصول على المراسلات بين لجنة التحقيق ومدعي عام التمييز والمذكرات الداخلية أي داخل لجنة التحقيق، والملاحظات التي يكون قد وضعها كل محقق بعد القيام بعمله، وقد وافق فرانسين على إعطاء السيد محاضر استجواب الأخير والطلبات والأوراق التي قدمها السيد الى القاضي في بيروت وإفادات الشهود والمستندات التي لا تؤثر على مجريات وسلامة التحقيق وسلامة الشهود.

كما وحضر الى لاهاي قضاة محكمة البداية وذلك لاتخاذ رئيس لغرفة البداية للمحكمة الخاصة بلبنان بعد وفاة رئيسها الهولندي بيرت سوارت.

المصادر نفسها لم تخف إمكان ان يكون الهدف من التسريبات الإعلامية المتلاحقة إمكان صدور القرار الإتهامي هو التضليل والتشويش، قائلة: "عندما سيصدر القرار سيعرف الجميع"، مشيرة الى أنها تستقي أخبار القرار الإتهامي من الصحف الصادرة في بيروت ووسائل الإعلام كافة ومستغربة ما يُحكى عن علاقة بين القرار والبيان الوزاري.

وكان مصدر دولي في باريس كشف ان القضاء اللبناني ربما سيتبلغ خلال هذين اليومين من المحكمة الدولية وبحسب الأصول نص القرار الإتهامي وهذا ما يتطابق مع تأكيد مصادر فرنسية متابعة لملف الإغتيال ان موعد صدوره سيكون هذا الأسبوع.

كما ونفت المصادر المطلعة في لاهاي للـMtv علمها ان المحكمة الدولية توشك على تقديم طلب للحكومة اللبنانية بالتحقيق مع 5 أشخاص من حزب الله بصفتهم الشخصية.
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر