الجمعة في ٢٤ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:55 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
الناطقة باسم مكتب بلمار: توقيت تقديم عناصر القرار الإتهامي الجديدة مرتبط باكتشافها أخيراً
 
 
 
 
 
 
١١ ايار ٢٠١١
 
أكدت الناطقة الرسميّة باسم مكتب المدّعي العام في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان صوفي بوتو دو لا كومب أنّ "العناصر الأساسيّة الجديدة التي أضافها المدعي العام القاضي دانيال بلمار إلى القرار الإتهامي، لا تعني أبدًا أنّ ما تمّ تقديمه في البداية لم يكن جيّدًا أو كافيًا"، لافتةً إلى أنَّه "لو لم تكن هذه هي الحال لكانت التعديلات ثمرة طلبٍ من قاضي الإجراءات التمهيدية نفسه، ولكن ليس هذا ما حصل، بل بلمار هو من قرّر إجراء هذه التعديلات بمبادرة فرديّة استنادًا إلى مسار التحقيق".

دو لا كومب، وفي حديثٍ خاصٍّ لصحيفة "صدى البلد" يُنشر غدًا، ردّت على ما يساق من "إرتباط توقيت هذه الإضافات بالأوضاع السياسية اللبنانية والإقليمية"، فشدّدت على أنّ "هذه العناصر قُدِمت في هذا التوقيت بالذات، لأنَّها ببساطةٍ لم تكن متوفرة من قبل، خصوصًا أنّ التحقيق الميداني يستكمل مساره بشكل عاديٍّ حتى لو كان قاضي الإجراءات التمهيدية يدرس ما تمّ تقديمه مسبقاً، وبالتالي فإنَّ هذا التوقيت لا يرتبط سوى بالبراهين التي تمّ اكتشافها في الآونة الأخيرة".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر