الاثنين في ٢٠ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 03:06 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
بلمار يعدّل قرار الإتهام ويضيف عناصر أساسية جديدة عليه
 
 
 
 
 
 
٧ ايار ٢٠١١
 
أعلن المدعي العام في المحكمة الخاصة بلبنان القاضي دانيال بلمار أنه عدّل قرار الاتهام الذي قدّمه في 17 كانون الثاني الماضي في قضية إغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري، واضاف إليه "عناصر أساسية جديدة"، موضحاً ان هذا التعديل هو الثاني الذي أدخله على قرار الاتهام.

وقال بلمار، في بيان، "عملية النظر في قرار الاتهام والمواد المؤيّدة له ليست خاضعة لأي جدول زمني محدّد، إلا أن قاضي الإجراءات التمهيدية يسعى إلى استكمال هذه العملية في أسرع وقت ممكن بعد إجراء هذا التعديل".

أضاف: "وحرصا على ضمان مراجعةً عادلة ومنصفة، ينبغي معاينة القدر الكبير من المواد المؤيّدة معاينةً دقيقة وشاملة. ومن المتوقَّع إنجاز هذه العملية في غضون الأشهر المقبلة".

ونايع: "يمكن لقاضي الإجراءات التمهيدية تصديق قرار الاتهام برمّته أو ردّه، أو ردّ بعض التهم الواردة فيه وتصديق تهم أخرى. ويحمل قرار الاتهام والأدلة المؤيّدة له طابع السرية وأي كشف عن محتواه يبلغ درجة تحقير المحكمة".

المحكمة الدولية

وكانت المحكمة الدولية أعلنت في بيان أن القاضي بلمار، أودع قرارا اتهاميا معدّلاً يحلّ محلّ قرار الاتهام المؤرخ في 11 آذار 2011، وذلك لإضافة عناصر أساسية جديدة إليه لم تتوفّر لديه من قبل".

أضافت: "ولا يعتزم المدعي العام إدخال أي تعديلات إضافية على قرار الاتهام إلا إذا طلب منه قاضي الإجراءات التمهيدية القيام بذلك. وقد تُودع قرارات اتهامية أخرى في المستقبل إذا وُجدت أدلة تستدعي ذلك".

وقد أفاد المدعي العام بما يلي: "الأدلة التي يكشف عنها التحقيق الجاري هي وحدها التي توجّه أي تعديلٍ لقرار اتهامي أو إيداع أي قرارت اتهامية أخرى".

يذكر أن قرار الاتهام الأصلي أُودع في 17 كانون الثاني 2011 في قضية الاعتداء الذي استهدف رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري وآخرين في 14 شباط 2005.

 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر