الاربعاء في ٢٢ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 10:06 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
بهية الحريري استقبلت سفير فلسطين و"اللينو"
 
 
 
 
 
 
٢٥ نيسان ٢٠١١
 
استقبلت رئيسة لجنة التربية والثقافة النيابية النائب بهية الحريري في مجدليون رئيس ممثلية "منظمة التحرير الفلسطينية" في لبنان السفير عبد الله عبد الله والقائد العام لـ"الكفاح المسلح الفلسطيني" العقيد محمود عيسى "اللينو" يرافقهما وفد من السفارة الفلسطينية.

وجرى خلال اللقاء عرض للمستجدات على الساحتين الفلسطينية واللبنانية والأوضاع في المخيمات ولا سيما الوضع الأمني في مخيم عين الحلوة في ظل الاشكالات الأخيرة.

السفير عبد الله
واعتبر السفير عبد الله اثر اللقاء أن "الأمن والاستقرار في مخيم عين الحلوة هو من أمن واستقرار الجوار وأن ضبط الأوضاع في المخيم مسالة تهم الفلسطنيين واللبنانيين معا في ظل الأوضاع التي تعيشها المنطقة". وقال: "تشرفنا انا واخواني بزيارة النائب السيدة بهية الحريري ووضعناها اولاً في صورة الحركة السياسية الفلسطينية التي يقودها الرئيس ابو مازن على المستوى الدولي وعلى المستوى الداخلي، ومبادرته للمصالحة، ووضع أخواني النائب الحريري في صورة الوضع الأمني في مخيم عين الحلوة باعتبار أن الأمن والاستقرار في المخيم هو من أمن واستقرار الجوار، وكيفية التلاحم في المصلحة المشتركة وضبط الأوضاع لنطمئن جميعاً، لأن هذه المسالة تهم الفلسطينيين واللبنانيين معا في ظل هذه الأوضاع التي تعيشها منطقتنا".

العقيد اللينو
ومن جهته أكد القائد العام للكفاح المسلح الفلسطيني العقيد محمود عيسى "اللينو" أن "ما جرى مؤخراً في المخيم هو محاولات يائسة من بعض الأفراد لتعكير الوضع الأمني فيه مطمئنا الى ان الأمن ممسوك في عين الحلوة وغير المسموح لأحد ان يلعب بإستقرار مخيماتنا". وقال: "كانت هناك محاولات يائسة من بعض الأفراد لتعكير الوضع الأمني في مخيم عين الحلوة، وانا أحب ان أطمئن الجميع الى ان الأمن ممسوك، والأمن من المسلمات، ولن نسمح لأحد ان يلعب بأمن واستقرار مخيماتنا، الأمور تدعو الى الإطمئنان، هناك بعض الإشكالات الفردية من هنا وهناك، ولكن الأمور ممسوكة بشكل عام".

 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر