الاحد في ١٩ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:21 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
"المستقبل" - غانا تشارك بإجلاء الجالية في أبيدجان بناء على رغبة الحريري
 
 
 
 
 
 
٢٠ نيسان ٢٠١١
 
شاركت منسقية "تيار المستقبل" - غانا في عملية إجلاء أبناء الجالية اللبنانية من أبيدجان إلى أكرا، ومن ثم إلى بيروت. ونوّهت بجهود القنصل اللبناني أحمد سويدان لتسهيل مهامها.

وأصدرت المنسقية بياناً جاء فيه "بناء على القرار الصادر عن الرئيس سعد الحريري والقاضي بتشكيل لجنة "دعم وإغاثة افراد الجالية اللبنانية في ساحل العاج"، لتؤمن حاجات الجالية وتضع افضل السبل لحمايتهم، إضافة الى إجلاء من يرغب منهم، بعد المأساة التي أصابت أهلنا اللبنانيين المقيمين في ساحل العاج.

سارعت منسقية "تيار المستقبل" - غانا إلى الاتصال والتنسيق مع الجهات اللبنانية المختصة، لاسيما السفارة اللبنانية والهيئة العليا للاغاثة، للمشاركة في عملية إجلاء أبناء الجالية اللبنانية من أبيدجان إلى أكرا، ومن ثم إلى بيروت.

ولم يقتصر عمل المنسقية في غانا على المشاركة في عملية الاجلاء، بل قامت بالتنسيق مع الهيئة العليا للاغاثة وجميع أبناء الجالية اللبنانية في غانا، بتأمين نقل اللبنانيين القادمين من أبيدجان إلى أماكن الاقامة التي تم تجهيزها من جانب الهيئة العليا للاغاثة وبعدها تأمين عودتهم إلى المطار عائدين إلى بيروت.

كما كرّست منسقية التيار - غانا جهودها للتواصل مع من تبقّى من أبناء الجالية اللبنانية في أبيدجان من أجل العمل على تأمين مجيئهم إلى أكرا، وإرسال اسماء اللبنانيين الذين ترد اتصالاتهم إلى غانا إلى الهيئة العليا للاغاثة من أجل انقاذهم أو تسهيل مرورهم.

الى ذلك، نوّه التيار بجهود القنصل اللبناني أحمد سويدان الجبارة، اذ عمل على تسهيل مرور آلاف اللبنانيين من أبيدجان إلى أكرا، إضافة إلى الاتصالات المكثفة التي أجراها مع كبار المسؤولين في غانا لنجدة الجالية اللبنانية.وشكر ابناء الجالية اللبنانية في غانا الذين لبّوا نداء اخوانهم اللبنانيين في أبيدجان من دون تفرقة.

في الختام، أكد "تيار المستقبل"- غانا مرة أخرى أنه إلى جانب أبناء وطنه خصوصاً في المحن، وهي مبادئ عودنا عليها الرئيس الشهيد رفيق الحريري، وتستمر من خلال الرئيس سعد الحريري".

يشار الى أن قطاع الإغتراب في "تيار المستقبل" - بيروت تلقى خلال تلك الفترة، اتصالات من اللبنانيين الذين حاولوا الاطمئنان على ذويهم في ابيدجان، مزودين المكتب بأسماء أقربائهم من أجل إجلائهم. في المقابل، أجرى مكتب القطاع اتصالاته مع غانا عبر منسّقه لمساعدة اللبنانيين.

 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر