الجمعة في ٢٤ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:52 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
جنبلاط: مستعد للقاء الأسد مجدداً.. وسأكشف في الوقت المناسب ما جرى معي
 
 
 
 
 
 
١٩ كانون الثاني ٢٠١١
 
أكد رئيس "اللقاء الديمقراطي" النائب وليد جنبلاط إستعداده لـ"زيارة دمشق مرة جديدة، بهدف بحث الأزمة اللبنانية مع الرئيس السوري بشار الأسد"، معلناً "عدم التوقف عن إرسال موفدين إلى دمشق".

وعن لقاءاته السابقة مع الأسد والرئيس سعد الحريري والأمين العام لـ"حزب الله" حسن نصر الله، قال جنبلاط في حديث إلى وكالة "فرانس برس": "سأصبر قليلاً ثم سأتحدث بصراحة، وفي الوقت المناسب، عمّا جرى معي بين 10 و15 كانون الثاني، وهي الفترة التي قابلت خلالها نصر الله والحريري والرئيس الأسد"، موضحاً أنّ "هناك مزايدات من هنا ومن هناك، وسأقول في الوقت المناسب للرأي العام العربي والدولي ما حدث معي".

وإذ كشف عن وعد قطعه للرئيس الأسد عشية الاستشارات بـ"الابقاء على سرية المحادثات"، قال جنبلاط: "الآن وفي الوقت المناسب سيكون علي أن أُعلن عمّا جرى"، رافضاً التعليق على الجهود التي تقودها قطر وتركيا حالياً لحل الأزمة في لبنان.
المصدر : ا.ف.ب
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر