السبت في ١٨ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 07:36 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
الجميل دعا للحفاظ على تحالف "14 آذار": استقالة وزراء المعارضة ليست سياسية بالمعنى الكامل
 
 
 
 
 
 
١٥ كانون الثاني ٢٠١١
 
رأى رئيس حزب "الكتائب اللبنانية" الرئيس أمين الجميل أن "استقالة الحكومة التي اتت على اثر استقالة وزراء حزب الله وحلفائهم ليست اطلاقاً استقالة سياسية بالمعنى الكامل وليست هي تقليدية بالمعنى المتعارف عليه بل هي تدخل في اطار مخطط قديم جديد يرمي الى اخذ البلد الى المجهول وفرض منحى خطير على السياسة اللبنانية في وقت المنطقة تغلي واسرائيل تمعن بالقضاء على فرص السلام".

وشدد الرئيس الجميل، في حديث لإذاعة "لبنان الحر"، على انه "كان الاجدر بنا أن نرص صفوفنا ونعزز الحوار الداخلي لتكون لنا مقاربة مشتركة علماً اننا كنا توقعنا ما حصل لان سياسة التعطيل هي سياسة قديمة وكنا وصفناها بالانقلاب الزاحف الى المؤسسات".

وأضاف قائلاً: "وسط كل هذه التحديات علينا كفريق 14 آذار رص الصفوف وتجميع قوانا لمواجهات كل المخططات التي تحاك ضد هذا البلد وفي هذا الظرف نحن نؤكد وقوفنا الى جانب الرئيس سعد الحريري لانه من مصلحة البلاد ان يعاد تكليفه لتشكيل الحكومة بأسرع وقت ممكن ونحن الى جانبه في الاتجاه نفسه لنتفق على حكومة بكل معنى الكلمة يكون ولاؤها للبنان أولا واخيرا لتعالج كل مصاعب ومشاكل الناس الاجتماعية والمعيشية".

وشدد الرئيس الجميل على "التواصل القائم مع الحلفاء للتفاهم على طريقة لمواجهة المرحلة لأنه بات ملحا ان يكون هناك تفاهم على برنامج مستقبلي نعمل على اساسه علما اننا نبهنا قبل تشكيل هذه الحكومة وصدور البيان الوزاري من بعض الثغرات".

ودعا للحفاظ على تحالف "14 آذار" وعلى انجازات ثورة الارز التي دفع ثمنها العديد من شهدائنا وذلك كي لا ندفع الثمن مرة جديدة ونكون امام حكومة متعثرة ومعطلة من الداخل وتحمل في طياتها بذور التعطيل والانشقاق.

وعن المساعي الخارجية لحل الأزمة قال الرئيس الجميل: "نسمع ان هناك فريقا دوليا يتكون لمساعدة لبنان ودعمه انما نحن يجب ان نعرف ما نريد ونحدد المسار الذي علينا ان نسلكه قبل ان يتحدد من الخارج لأن الدول يمكن ان تساعد أما اذا نحن كلبنانيين لم نؤكد على حقنا وعلى مصالحنا فلن يستطيع الخارج ان يساعدنا".

وفي ما خص القرار الظني المرتقب صدوره قال: "تتوقع الناس ان يصدر القرار الظني في الساعات المقبلة وهذا كلام غير دقيق لان قاضي التحقيق يرفع تقريره الى قاض اعلى وسيبقى التقرير سرياً(على حد علمي) لاسابيع اضافية حتى يتم تثبيته من المراجع القضائية المختصة وبالتالي لا نستطيع ان نبقي البلد معلقاً بحبال الهواء كل هذه الاسابيع".

وختم الرئيس الجميل بالقول أن "الحكومة هي اليوم الاستحقاق الاساسي لان هذه الحكومة هي التي تتابع مجريات الامور على صعيد المحكمة الدولية وهي التي يجب ان تحصن لبنان في وجه كل الاستحقاقات الاتية وهي التي سترسم خارطة الطريق للتعاطي مع أي استحقاق آت".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر