الخميس في ٢٣ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 02:33 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
منيمنة اجتمع في لندن مع ممثلين عن شركتي مايكروسوفت وبروميسيان
 
 
 
 
 
 
١٤ كانون الثاني ٢٠١١
 
عقد وزير التربية والتعليم العالي الدكتور حسن منيمنة الذي يزور بريطانيا للمشاركة في مؤتمر وزراء التربية العالمي في لندن على رأس وفد، وفي إطار زيارته لمعرض BETT للعلوم التكنولوجية الذي يقام في مركز الملكة إليزابيت للمعارض، اجتماعين منفصلين مع كل من شركتي مايكروسوفت وبروميسيان.

وتمثلت شركة مايكروفوست بمدير التسويق اورلاندو ايالا، المدير العالمي للقطاع التعليمي الرسمي جويس فرنانديز ومديرة المبادرات الوطنية ستيفاني هاير، فيما تمثلت شركة بروميسيان بمديرها جان ايف شارلييه والمدير التنفيذي يوجين فيسكوفيتش ونائب الرئيس التنفيذي لمنطقة الشرق الأوسط في الشركة مجيد شرف.

وتم خلال الاجتماع مع الشركتين العالميتين الذي عقد في مقر إقامة الوزير في فندق ماريوت - لندن، البحث في إمكانات التعاون والمساهمة في تنفيذ الخطة التربوية التي كان أقرها مجلس الوزراء على الصعيدين البرامجي والتجهيزي.

وتمحورت المحادثات حول المواضيع الآتية: وضع خطة مستقبلية تفصيلية لمواكبة الخطة التربوية من ناحية تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لتتلاءم مع متطلبات القرن الواحد والعشرين، والمساهمة في إنشاء مركز جامعي للأبحاث المعلوماتية يعطي الطلاب اللبنانيين فسحة لخلق البرامج والدخول في المنافسة العالمية مستفيدين من قدراتهم المعلوماتية واللغوية، وتدريب الأساتذة على استخدام الكومبيوتر في التعليم ومنحهم شهادات خاصة بذلك، والعمل على دفع الطلاب وأساتذتهم للمساهمة في تأسيس بنك معلومات لدروس متطورة تستخدم من جميع الأساتذة ويكون للطلاب دور في جعلها قريبة من حاجاتهم التعلمية وحاجة العصر الراهن،اضافة الى العمل على تطوير المنهج الخاص بالمعلوماتية لكي يصبح متلائما مع متطلبات العصر الحديث، وتطوير منهج التعليم المهني وتوسيع اختصاصاته بما يتلاءم مع الحاجات الجديدة والاستفادة من البلدان الأخرى التي عملت على تطوير برامجها بالتعاون مع هذه الشركات وفي شكل خاص سنغافورة.

وعبر أيالا عن إعجابه بمستوى لبنان من الناحية التربوية إذ حل سابعا في العالم في مادتي الرياضيات والعلوم، وأبدى الإستعداد للمساعدة في مجالات عديدة منها، المساهمة الفعالة في انشاء مركز جامعي للأبحاث، وتدريب الأساتذة على استخدام الكومبيوتر في التعليم وإعطائهم شهادات بذلك كما هو معمول به في الأردن، ومساعدة وزارة التربية في تطوير منهج التعليم العالي وفتح فروع جديدة للاختصاصات في التعليم المهني والتقني، وعقد ورشة عمل مشتركة لوضع برنامج تطوير التعليم المهني والاستفادة من التجارب العالمية لشركة ميكروسوفت ومنها تجربة سنغافورة، والتعاون بين الشركة والوزارة لتطبيق برنامج ميكروسوفت حول "بناء القدرات" لدى الأساتذة والطلاب.

وتبنى أيالا العمل على تنفيذ مشروع الحوسبة الضبابية في لبنان على أن يكون رائدا في ذلك ضمن العالم العربي، كذلك التزمت مايكروسوفت بإنشاء برنامج تبادل الخبرات والتدريب بين الطلاب اللبنانيين واقرانهم في العالم.

واعلن بروميسيان التزام شركة بروميسيان تدريب ثلاثة آلاف استاذ على استخدام اللوح التفاعلي على ثلاثة مستويات وإعطائهم شهادات من الشركة تبين المهارات التي وصلوا اليها، ومساعدة الوزارة في تطوير ومكننة المنهج لناحية خلق محتوى الكتروني على أن تقوم الشركة بإرسال خبراء من جانبها بمعدل مرتين في السنة للعمل على الأرض والتقييم، وخلق برنامج تنافسي ومسابقات بين الأساتذة وتقديم الجوائز للفائزين وللمدارس المشاركة وذلك بهدف تأسيس محتوى رقمي للدروس التفاعلية.
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر