الثلثاء في ٢١ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 08:14 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
رئيس وزراء بريطانيا يناقش مع نظيره الفرنسي ورئيس الاتحاد الأوروبي أزمة اليورو
 
 
 
 
 
 
١٣ كانون الثاني ٢٠١١
 
التقى رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون اليوم الخميس نظيره الفرنسي فرانسوا فيون ورئيس الاتحاد الأوروبي هيرمان فان رومبوي، وبحث معهما الأزمة التي تواجهها العملة الأوروبية الموحدة (يورو) ووضع الاقتصاد الأوروبي.

واعلن مكتب رئاسة الحكومة البريطانية (داوننغ ستريت) أن كاميرون اجرى ونظيره الفرنسي محادثات ثنائية ركزت على النمو الاقتصادي وميزانية الاتحاد الأوروبي ومنطقة اليورو.

وابدى رئيس الوزراء البريطاني استعداد بلاده لتكون "شريكا مفيداً في مساعدة منطقة اليورو"، لكنه استبعد انضمامها إلى العملة الأوروبية الموّحدة.

وقال "إن وجود منطقة يورو قوية وناجحة يصب في مصلحة بريطانيا، ونحن نريد لبلدان منطقة اليورو تسوية الصعوبات التي تواجهها وسنكون شريكاً مساعداً لتأكيد حدوث ذلك، لكن هذا لا يعني دخول بريطانيا في آليات أو اجراءات جديدة أو اضطرارها للتخلي عن الصلاحيات التي تتمتع بها".

واضاف "نحن ندرك أن الدول المشاركة في عملة موحدة يتعين عليها اتخاذ خطوات لتنسيق سياساتها المالية".

من جانبه، ابدى رئيس الوزراء الفرنسي استعداد دول منطقة اليورو وعلى رأسها بلاده وألمانيا "لبذل كل ما بوسعها للحفاظ على الاستقرار المالي في المنطقة".

وكان كاميرون التقى في وقت سابق اليوم رئيس الاتحاد الأوروبي هيرمان فان رومبوي واجرى معه مباحثات ركزت على الاقتصاد الأوروبي.
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر