السبت في ١٨ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 07:36 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
سينغ: لا مبّرر لعرقلة دور "اليونيفيل" مع صدور القرار الظني
 
 
 
 
 
 
١٢ كانون الثاني ٢٠١١
 
شدّد الناطق الرسمي باسم قوات اليونيفيل العاملة في جنوب لبنان نيراج سينغ على أن "لا أساس للحديث عن تخوف القوات الدولية من أيّ مستجدات سلبية جنوبا مع صدور القرار الاتهامي لأنّه بالاصل لا علاقة بين المحكمة واليونيفل بأي شكل من الأشكال" لافتا الى أنّه "ليس هناك أي سبب واحد لعرقلة دور اليونيفيل الذي من شأنه أن يتعارض مع مصالح لبنان والسكان المحليين".

وفي حديث صحفي، أكّد سينغ أن "اليونيفل تبقي السلطات اللبنانية على اطّلاع مباشر على كل المستجدات المتعلقة بالانسحاب من بلدة الغجر" مشيرا الى أن "القوات الدولية بانتظار القرار النهائي لاسرائيل لتحديد تاريخ انسحاب قواتها" وأضاف: "على الجميع أن يعوا أن هذه الخطوة مهمة، لكن ما هي الا خطوة أولى. انسحاب القوات الإسرائيلية من الجزء الشمالي من الغجر لا يعني التنفيذ الكامل لأحكام القرار 1701 في قرية الغجر. سوف تستمر القوة بمتابعة هذه المسألة للتوصل إلى تسوية، الأمر الذي سيسمح للدولة اللبنانية ببسط سيادتها على المنطقة".

وفي ملف ترسيم الحدود البحرية بين لبنان واسرائيل قال سينغ: "مهام قوات اليونيفل واضحة جدا في قرار مجلس الأمن 1701. وبالتالي لا يوجد أي تفويض لنا لترسيم الحدود البحرية ونحن لا نستطيع أن نتصرف خارج نطاق مهامنا. تركيزنا ينصب اليوم على منع القيام بأنشطة معادية من أي نوع كانت. وفي هذا السياق، نحن قلقون من عدد من الحوادث الأمنية على طول خط العوامات منذ عام 2006. هذه الحوادث قد يكون من شأنها تصعيد التوتر بين الطرفين. وقد أثرنا هذه المسألة في الاجتماعات الثلاثية التي تحصل دوريا بين الجانبين اللبناني والاسرائيلي برعاية اليونيفل".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر