الاربعاء في ٢٢ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 01:14 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
"السفير" عن مصادر المعارضة: عقد جلسة عاجلة لمجلس الوزراء هي فرصة أخيرة كي يتحمل اللبنانيون مسؤوليتهم
 
 
 
 
 
 
١٢ كانون الثاني ٢٠١١
 
علمت صحيفة "السفير" أن اجتماعاًً آخر بعد اجتماع الرابية عقد ليل امس في منزل النائب علي حسن خليل ضم عدداً من قيادات المعارضة ووضعت خلاله اللمسات الاخيرة على كيفية التعامل مع مرحلة ما بعد الاستقالة والخطوات الدستورية المطلوبة ومنها موضوع الاستشارات النيابية الملزمة.

في هذه الاثناء، قالت أوساط واسعة الإطلاع في المعارضة لـ"السفير" إن لديها رؤية متكاملة للبدائل الممكنة في حال رفض الرئيس سعد الحريري التجاوب مع اقتراح المعارضة، مؤكدة انه "سيكون من المستحيل أن نقبل بالبقاء في حكومة واحدة مع من يؤيد محكمة تتآمر على المقاومة، ولن نسمح بأن يكون سعد الحريري رئيساً لوزرائنا إذا اصر على خياره".

واشارت الى أن الدعوة الى عقد جلسة عاجلة لمجلس الوزراء هي فرصة أخيرة من أجل ان يتحمل اللبنانيون مسؤوليتهم بعد فشل المسعى العربي الذي أجهضه الاميركيون، والمطلوب من الحكومة الآن وضع رؤية واضحة واتخاذ موقف حاسم لحفظ البلد من المؤامرة الاميركية الاسرائيلية ضد المقاومة والاستقرار من خلال تسييسس المحكمة وقرارها الاتهامي.

وكشفت الأوساط عن ان الامر بات أوسع وأخطر من ملف شهود الزور وحتى من المحكمة وهو يتصل حالياً بكيفية حماية البلد، لافتة الى ان المعارضة تملك أفكاراً للمعالجة ولكنها ستطرحها على طاولة مجلس الوزراء في حال انعقاده.

 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر