الجمعة في ٢٤ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:55 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
الحاج حسن: المواصفات في كل المناطق ليست سليمة لناحية سلامة الغذاء
 
 
 
 
 
 
١١ كانون الثاني ٢٠١١
 
افتتح وزير الزراعة حسين الحاج حسن ورشة عمل عن تنظيم أسواق الجملة، في حضور ممثلين لمختلف الوزارات، ورأى "أن هناك صلاحيات موزعة يجب تنظيمها لوضع حد لعشوائية أوضاع معظم أسواق الجملة، إضافة إلى العلاقات غير العادلة وغير المنظمة بين التجار والمزارعين".

ولفت الى "أن استراتيجية وزارة الزراعة تشمل تنظيم العملية الزراعية، من البذار مرورا بالممارسات والعمليات الزراعية والتسويق، وصولا الى شراء المستهلك لمنتج زراعي صحي وسليم يضمن الأمن الغذائي للوطن والمواطن".

وأسف "لأن تسويق المنتجات الزراعية على المستوى الداخلي غير سليم، فمواصفات أسواق الجملة في مختلف المناطق اللبنانية بمعظمها ليست سليمة لناحية السلامة الغذائية والمواصفات، ولا ادارة واضحة تنظم مختلف العلاقات في السوق، كما أن معظمها يعاني غياب اللجان الإدارية".

وأشار الحاج حسن إلى "معاناة متبادلة للتاجر والمزارع تجعل هذه العلاقات غير سليمة، فهناك مزارعون لا يوضبون انتاجهم ضمن المواصفات والمعايير المطلوبة، كما أن هناك تجارا يستغلون أوضاع المزارع فيبيعون الانتاج بأسعار تجعل المستهلك ينوء تحت أسعار باهظة للمنتجات".

ودعا إلى جعل العلاقات بين المزارع والتاجر واضحة ومنظمة وموثقة، لافتا إلى غياب قانون او مرسوم أو قرار ينظم عمل الأسواق.

وأكد "أن الجميع يشتكي اليوم من الأوضاع في أسواق الجملة من المزارع، التاجر، والبلديات والمستهلك الذي يشكو الغلاء الفاحش، فيما المزارع يعاني انخفاض الأسعار". ودعا الى "مناقشة جميع النواحي التنظيمي للأسواق لتخرج ورشة العمل برؤية واضحة لكيفية الخروج من الوضع الحالي إلى وضع سليم ومنظم، ولكي تتمكن السلطة السياسية من اتخاذ القرار المناسب بالتعاون مع جميع الأطراف ووضع نظام موحد لجميع أسواق الجملة، فالدولة هي الراعي والناظم والراعي لتطبيق الأنظمة والقوانين".

ورأى الحاج حسن أنه "مهما يكن التنظيم المطلوب يجب أن تكون العلاقات مبنية على أساس التكامل لأنه لا تجارة بدون زراعة ولا تسويق بلا تجار". وشدد على "أن الحلول لن تكون سهلة، ولكن لا بد من العمل لوضع قطار الحل على السكة الصحيحة، ولذلك فإن ورشة العمل اليوم يجب أن تخرج بخلاصات وتوصيات لتنظيم الاسواق".

ووزع خلال الورشة مشروع مسودة لتنظيم أسواق الجملة تم استخلاصها من نظم أسواق جملة عربية ودولية تم دراستها وتأطيرها لتناسب الأسواق المحلية، كما تم توزيع استمارة لتحديد آراء الحضور بالنظام تمهيدا لتقويم الأجوبة والآراء من خلال الاستمارة والمداخلات للخروج بالتعديلات اللازمة تمهيدا لوضع النظام موضع التنفيذ بأسرع وقت".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر