الجمعة في ٢٤ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:52 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
مشروع "يتقهقر"
 
 
 
 
 
 
١١ كانون الثاني ٢٠١١
 
::فيصل سلمان::



.. ثم نجلس في الصالونات ونقول لبعضنا البعض: ان المشروع الاميركي الاستعماري في المنطقة يتقهقر!!

لا يكتفي قائل هذا الرأي بكلامه بل هو "ينجعي" في قعدته الى خلف مفتعلاً عبوساً بين حاجبيه.

ثم يضيف، ها هو الجيش الاميركي يهرب من العراق اما في افغانستان فحدث ولا حرج، سيخرج من هناك مدمراً، هذا اذا خرج.

سمعت هذا الرأي حوالي خمسين مرة خلال السنة الاخيرة، وكنت بعد كل مرة اوبخ نفسي وأقول: الموت لاميركا الموت لاسرائيل!

ولكني كنت اصحو كل يوم على تراجع او هزيمة في مكان ما من المنطقة ما بين المحيط الهادر والخليج الثائر.

لست من المعادين لاميركا لسبب او من دونه، هي دولة جبارة لها مصالحها في العالم وتحاول ان تحققها بجميع الوسائل، وأنا عربي أطمح الى الحرية والى العلم والى وطن سيد.

من الطبيعي في مكان ما ان تتعارض مصالحي مع مصالح الولايات المتحدة الاميركية ولكني غالباً اميل الى التشاور مع اخواني فإن كنا واثقين من النصر اقدمنا والا كان لا بد من ان نعد لهم ما استطعنا من قوة.

ثم ان النيران اشتعلت في كل مكان عربي وذروة اللهيب كانت في السودان بحضور اميركي مميز.

ونحن لا زلنا نتغنى ببطولات مضى عليها الزمن في محاولة بائسة لان نعفي انفسنا من جهاد مستدام.

قديماً قيل: "الهت بني تغلب عن كل مكرمة/ قصيدة قالها عمرو بن كلثوم".
المصدر : المستقبل
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر