الخميس في ٢٣ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:22 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
مجدلاني: التنازل عن العدالة يعني التنازل عن الاستقرار في البلد
 
 
 
 
 
 
١٠ كانون الثاني ٢٠١١
 
أعرب عضو "تكتل لبنان اولاً" النائب عاطف مجدلاني عن اعتقاده بأن "الكلام الصادر عن تسوية يستند إلى تحليلات أكثر من أنه مستند إلى وقائع ملموسة"، مؤكداً في المقابل أنه شخصياً يستند إلى "كلام السفير السعودي في لبنان على عوض العسيري والرئيس السوري بشار الاسد وكلام الرئيس سعد الحريري (الأخير في صحيفة "الحياة")، حيث تحدثوا عن افكار يتم التداول بها".

مجدلاني في حديث لتلفزيون "أخبار المستقبل" لفت إلى أن "هناك بعض المؤشرات تشكل نوع من الخوف وعلامات الاستفهام، وهي ألا يتخطى الثمن المواضيع السياسية أو المحكمة بإتجاه النظام السياسي في البلاد، حيث بدأنا نسمع بأن هناك من يطالب بوزارة المالية للطائفة الشيعية، ليكون هناك توقيع ثالث إلى جانب رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء، وليفتح ذلك الباب إلى ما يسمى بالمثالثة".

وشدد مجدلاني على أن "الرئيس الحريري على تفاهم تام مع كل مكونات 14 آذار، وهم متفقون على الخطوط العريضة حول كل تفاهم يمكن أن يتم مع الفريق الآخر"، مؤكداً أنه "ليس بيد الرئيس الحريري التنازل عن العدالة، لأن ذلك يعني التنازل عن الاستقرار في البلد".

وتساءل مجدلاني: "هل من المعقول أن يتنازل الرئيس الحريري عن دم والده"، مشدداً على "أن هذا الموضوع محسوم، والعدالة هي أساس الاستقرار، وموقف الحريري واضح، وصمود 14 آذار في الموضوع جعل الامور تصل إلى هنا، ودخلت المملكة العربية السعودية وسوريا وإيران في الموضوع".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر