الثلثاء في ٢١ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 12:05 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
الحريري أكدت أن "المساعي العربي قائمة".. واللقاء الصيداوي طالب بـ"تحريك عجلة المؤسسات"
 
 
 
 
 
 
٧ كانون الثاني ٢٠١١
 
أطلق اللقاء التشاوري الصيداوي "صرخةً معبّرة" في وجه "تعطيل عمل مؤسسات الدولة، وفي مقدمها مجلس الوزراء، وما يؤدي إليه من شلل في متابعة قضايا الناس الحياتية واستكمال المشاريع الانمائية"، مشيراً إلى أن "الأزمة السياسية المستمرة باتت تلقي بثقلها على الوضع العام في البلاد وعلى مختلف وجوه الحياة اليومية للمواطنين وقضاياهم الأساسية".

وفي بيان بعد اجتماعه في مجدليون بدعوة من النائب بهية الحريري، طالب اللقاء الصيداوي بـ"تحريك عجلة الدولة والمؤسسات وإعادة الروح لها بما يعيد تأمين الخدمات الأساسية للمواطنين". هذا واعتبرت النائب الحريري من جهتها أن "هناك محاولة للخروج من الأزمة السياسية"، مشيرة إلى أن "المساعي العربية لا زالت قائمة ولها مسارها، لكن قضايا الناس تبقى في الأولويات".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر