السبت في ١٨ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 01:51 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
زهرا: عون احتفظ بعد الطائف بالعلاقة مع إسرائيل ويحصر علاقاته العربية مع سوريا
 
 
 
 
 
 
٥ كانون الثاني ٢٠١١
 
ردّ عضو كتلة "القوات اللبنانيّة" النائب أنطوان زهرا على ما جاء في المؤتمر الصحافي لرئيس تكتل "التغيير والإصلاح" النائب ميشال عون أمس، بالقول: "أوّل ما تبادر إلى ذهني وأنا أستمع الى العماد ميشال عون أمس هو مثل "إسمعوا أقوالهم ولا تفعلوا أفعالهم"، لأن الفارق بين العماد عون وبيننا، وبينه وبين كل الآخرين في لبنان ايضاً، هو أنه يعرف الحق والحقيقة ويمارس عكسهما، فيما نحن نعرفهما ونمارسهما تماماً في مسيرة حياتنا السياسية والوطنية والإجتماعية ايضاً".

وأضاف زهرا في بيان: "نحن نؤيّد العماد عون في أن ما هو ضد مصلحة المسيحيين (وكل اللبنانيين) هي العلاقة مع العدو الإسرائيلي، بفارق انه وحده إحتفظ بعد اتفاق "الطائف" بمثل هذه العلاقة عبر الحلقة الضيّقة المحيطة به، كما نرى في بعض الملفات التي ينظر فيها القضاء راهناً". وإذ شدّد على "العلاقة الأخوية مع كلّ الدول العربية"، قال زهرا: "نحن نمارس قناعاتنا في هذا المجال، بينما عون يحصر هذه العلاقة بدولة واحدة هي سوريا التي لديها ملفّات عالقة مع لبنان واللبنانيين ولا تُقدِم على معالجتها، وبعض هذه الملفات تولّد في الزمن الرديء الذي تولّى العماد عون فيه السلطة في لبنان، ولن أنكئ الجراح هنا، ولن أزيد".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر