الاحد في ١٩ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:21 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
متخوفا من وجود طابور خامس يريد ايقاع الفتنة بين اللبنانيين... الحوت يتوقع قمة ثلاثية لإعلان مبادرة ال س-س
 
 
 
 
 
 
٥ كانون الثاني ٢٠١١
 
أكد النائب عماد الحوت ان المسعى العربي السعودي - السوري لا يزال قائما في اطار العناوين العريضة في حين ان التفاصيل الدقيقة تبقى للبنانيين انفسهم، موضحا ان المسعى مرتكز على قاعدة اللاغالب ولا مغلوب اي دون الحاجة الى تنازل الفرقاء الى بعضهم البعض والبحث عن نقاط مشتركة في سبيل خروج لبنان من المازق السياسي العالق فيه، والتوصل الى موقف مشترك من القرار الظني عند صدوره تحت عنوان رفض اتهام اي قوى سياسية سواء كانت قوى سياسية او طائفة او مذهب او غير ذلك، اضافة الى استكمال تنفيذ اتفاق الطائف بكل مندرجاته مع مراعاة الخطوط العريضة لاتفاق الدوحة وما ارساه من توازنات سياسية في البلد.

الحوت، وفي حديث لاذاعة "صوت لبنان" (93.3)، اشار الى ان اعلان بنود المسعى السوري - السعودي ينتظر عودة الملك عبدالله من نيويورك الى المملكة العربية السعودية بعد انتهاء العلاج، مرجحا ان نشهد قمة عربية ثلاثية على غرار القمة التي عقدت في بعبدا وكانت المنطلق للمبادرة العربية السورية – السعودية قد تتوسع لتكون قمة عربية يتم الاعلان فيها عن المبادرة ودعوة كل الفرقاء اللبنانيين للتجاوب معها الا ان هذا التجاوب سيكون تحصيلا حاصلا لان الموافقة على هذه المبادرة يكون قد تم مسبقا.

وتمنى الحوت ان يكون الشهر الحالي هو شهر الحسم، مشددا على ان لا فرق بين اعلان المبادرة قبل او بعد اصدار القرار الظني، مضيفا: "القرار الظني مؤجل في كل الاحوال خصوصا وان بيلمار سيقدم تقريريه الى فرانسين الذي قد يحتاج الى اسابيع لقراءة التقرير قبل البدء عن الاعلان عنه".

وفيما خص الحكومة، قال الحوت:" ليس هناك من مؤشرات لتغيير قريب للحكومة ".

ولفت الى ان القوى الداخلية اللبنانية ليست في اتجاه اي تصعيد امني لان فيه ضررا للجهة التي ستعتمد التصعيد قبل اي جهة اخرى وبالتالي يضر بالواقع اللبناني اجمالا، متخوفا من وجود طابور خامس او فريق ثالث مجهول يريد ايقاع الفتنة بين اللبنانيين داعيا الى تحصين الساحة اللبنانية في وجه هكذا فتنة من خلال التوصل الى نقاط مشتركة في اسرع وقت ممكن، معتبرا الى ان انعقاد مجلس الوزراء قد يكون اولى بوادر اعلان المبادرة على مراحل.
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر