الاحد في ٢٢ تشرين الاول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:33 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
الحسن: تأخير متعمّد في مناقشة الموازنة أدى إلى فرملة الزخم الحكومي
 
 
 
 
 
 
٤ كانون الثاني ٢٠١١
 
اعتبرت وزيرة المال ريا الحسن ان "عدم اقرار مشروع موازنة 2010 هو أبرز ما لم تتمكن الحكومة من تحقيقه". وقالت "نعتقد أن وراء ذلك خلفيات سياسية غير خافية، علماً أننا من دعاة تفعيل العمل الرقابي، وخصوصاً في ما يتعلق بالمالية العامة".

الحسن، وفي حديث لصحيفة "النهار"، كانت تأمل في أن يتم اقرار مشروع موازنة 2010 بسرعة، "كي تنطلق مسيرة معالجة أولويات المواطنين، وخصوصاً لجهة تحسين البنى التحتية المرتبطة مباشرة بحياة الناس والتي تساهم في توفير المناخ المشجع للاستثمار، وتالياً تؤدي الى تعزيز معدلات النمو. لكن للأسف، حصل تأخير مقصود ومتعمد في مناقشة مشروع الموازنة، أدى الى ابطاء الحركة الحكومية وفرملة الزخم التي جاءت به هذه الحكومة".

ورأت الحسن ان للتأخير ثمنا اقتصادياً كبيراً، "بدأنا نشعر بخطره، وليس أقله أن عدم اقرار موازنة 2010، ومن ضمنه النصوص القانونية المتعلقة بالاستقراض يحد من قدرتنا على تمويل استحقاقاتنا المالية، ويمنعنا من الافادة من تدني معدلات الفوائد في سعينا الى تخفيف عبء خدمة الدين عن المالية العامة والاقتصاد".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر