السبت في ١٨ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 10:19 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
مستشار للبابا شنودة يطالب بحرية اعتناق الأديان للمصريين
 
 
 
 
 
 
٣ كانون الثاني ٢٠١١
 
طالب مستشار للبابا شنودة الثالث بابا الكنيسة الأرثوذكسية في مصر بحرية اعتناق الأديان للمصريين مبرزا أحد أهم أسباب التوتر الطائفي في البلاد بعد يومين من تفجير استهدف كنيسة في الاسكندرية وأودى بحياة 21 شخصا.

واوضح نجيب جبرائيل المستشار القانوني للبابا ومدير منظمة الاتحاد المصري لحقوق الإنسان في بيان تلاه في مؤتمر صحفي إنه يرفع عدة مطالب من بينها "إطلاق حرية اعتناق المصري لما يشاء من أديان إعمالا لمبدأ حرية العقيدة الذي كفله الدستور."

وأدى الانفجار الذي يشتبه في ان انتحاريا نفذه بعد قداس في الكنيسة بالاسكندرية عشية بداية العام الميلادي الجديد الى اصابة 97 شخصا كذلك. وفي أعقاب الانفجار تظاهر الاف المسيحيين في الاسكندرية والقاهرة احتجاجا على ما يقولون انه تقصير الحكومة في حمايتهم.

واتهم جبرائيل الحكومة بأنها لم تأخذ تهديدات تنظيم دولة العراق الإسلامية بجدية. وقال إن الحكومة تعين لحراسة كل كنيسة جنديين أو ثلاثة "في الغالب يقضون ليلهم نوما".

وطالب جبرائيل أيضا بإصدار قانون لمكافحة العنف الطائفي. وقال إن هناك من تجب محاكمتهم من المسلمين لأنهم خلقوا مناخ الفتنة والعداء ضد المسيحيين.
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر