الثلثاء في ٢١ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 01:40 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
ميركل تدين الاعتداء على كنيسة الاسكندرية واقباط المانيا في حالة استنفار
 
 
 
 
 
 
٣ كانون الثاني ٢٠١١
 
دانت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل الاثنين الاعتداء على كنيسة القديسين القبطية في الاسكندرية الذي اوقع 21 قتيلا، بينما تعيش الجالية القبطية في المانيا حالة استنفار عشية عيد الميلاد القبطي.

وقالت ميركل في برقية الى الرئيس المصري حسني مبارك نشرت الاثنين: "علمت برعب وهلع بنبأ هذا الاعتداء الرهيب على الكنيسة في الاسكندرية الذي اوقع الكثير من الضحايا الابرياء وخاصة من الاقباط المسيحيين".

واضافت: "ان الحكومة الفدرالية تدين باقصى شدة هذا العمل الهمجي المرعب الذي اودى بحياة مسيحيين ومسلمين". كما حثت ميركل مبارك على العمل على عدم تكرار مثل هذا الهجوم الذي وقع ليلة راس السنة.

من جانبه، اكد متحدث باسم وزارة الداخلية في المؤتمر الصحافي المعتاد للحكومة ان الانبا دميان، رئيس الكنيسة القبطية في المانيا اشار الى وجود تهديدات لاقباط المانيا ولا سيما بمناسبة عيد الميلاد ليل السادس والسابع من كانون الثاني.

وقال المتحدث شتيفان باريس ان الانبا دميان بعث رسالته هذه قبل اعتداء الاسكندرية. واضاف: "ان قوات الشرطة تسعى الى تحديد مستوى الخطر الذي يهدد نحو ستة الاف قبطي في المانيا".

ونقلت صحيفة بيلد عن الانبا دميان ان تحذيرا وجه الى طائفته وخاصة خلال اعياد نهاية السنة. واوضح ان "الانترنت مليء بتهديدات من هذا النوع ضدنا. والشرطة الجنائية حذرتنا اكثر من مرة من هجمات يشنها مسلمون متطرفون. وقد ارسلت لوزارة الداخلية رسالة اطلب منها الحماية".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر