الاحد في ١٧ كانون الاول ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:59 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
إضراب موظفي الخارجية الإسرائيليّة يُرجئ زيارة مدفيديف إلى إسرائيل
 
 
 
 
 
 
٣ كانون الثاني ٢٠١١
 
أعلن مدير دائرة أوروبا-آسيا في وزارة الخارجية الإسرائيليّة بيني افيفي الطلب "من روسيا إرجاء زيارة الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف لأنّ الاضراب لم يكن ليسمح باستقباله كما يجب". وأكد في تصريح للإذاعة العسكريّة أنّ الرئيس الروسي وافق على الطلب الاسرائيلي وقرّر إرجاء الزيارة التي كانت مقرّرة بين 16 و19 كانون الثاني.

يشار إلى أنّه منذ أشهر يدور نزاع بين موظفي الوزارة ودبلوماسييها في الخارج من جهة والحكومة من جهة أخرى على خلفية مطالبتهم بزيادة أجورهم. وفي حزيران اعترض الدبلوماسيون الاسرائيليون على رواتبهم المتدنيّة بأن حَضِروا إلى عملهم مرتدين سراويل من الجينز وصنادل.

علماً أنّ هذا النزاع أدى إلى انعكاسات سلبيّة على الدبلوماسية الاسرائيلية، فالكثير من المسؤولين الأجانب الذين كانوا يزورون الدولة العبرية وجدوا انفسهم فجأة ومن دون سابق انذار وقد تركهم سائقوهم المكلفون من وزارة الخارجية بمرافقتهم، ما اضطر هؤلاء الى الاتصال بسفاراتهم لتأمين سيارات لنقلهم.
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر