الجمعة في ٢٤ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:55 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
قبلان: تفجير كنيسة القديسين عمل إرهابي ندينه ونطالب بكشف الفاعلين
 
 
 
 
 
 
٣ كانون الثاني ٢٠١١
 
استقبل نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان سفيراندونيسيا في لبنان ديماس سمودرا رام في زيارة تعارفية جرى خلالها البحث في العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها وتطويرها لما فيه مصلحة الشعبين.

ورحب الشيخ قبلان بالسفير الاندونيسي في " وطنه الثاني بين أهله وإخوانه متمنيا له التوفيق في مهامه الجديدة"، مؤكدا على "ضرورة إن تكون اندونيسيا قوية متعاونة مع الدول الإسلامية لأنها اكبر دولة إسلامية ونحن ندعم وحدة واستقرار اندونيسيا ونتمنى إن تزدهر وتتقدم".

وطالب اندونيسيا ب" القيام بدور مؤثر في العالم الإسلامي فتبادر إلى عقد مؤتمر إسلامي يحصن الوحدة الإسلامية بالتعاون بين الدول مما يسهم في رأب الصدع ولم شمل الدول الإسلامية، وعلى الدول الإسلامية الكبرى إن تدعم الشعوب الإسلامية المقهورة وتنصر القضايا المحقة للشعوب الإسلامية ولا سيما الشعب الفلسطيني الذي يواجه العدو الصهيوني باللحم العاري والإمكانيات المحدودة في سبيل تحرير أرضه والدفاع عن المقدسات في فلسطين، فلا يجوز إن يترك الشعب الفلسطيني يواجه الغطرسة الإسرائيلية".

ودعا المسلمين إلى "التمسك بحبل الله تعالى لان حبل الله متين، وعليهم الاعتصام بوحدتهم ويتمسكوا بها لأنها خشبة خلاص الأمة مما تتخبط به من أزمات، وعلى الدول الإسلامية العمل لما فيه صالح الأمة وترسيخ وحدتها وتعزيز التعاون بين الشعوب الإسلامية فننهض بالأمة الإسلامية على مختلف المستويات والصعد فنحارب الظلم والتخلف ونقف بوجه العنف والإرهاب فننفتح على الآخرين انطلاقا من اعتراف القران بالآخرين ودعوته للانفتاح عليهم والتعاون معهم".

واكد إن "الإسلام يأمر بالوحدة والانفتاح والتعاون لما فيه خير البشرية وصلاحها وهو يدين الإرهاب وقتل الأبرياء والاعتداء عليهم، وما جرى من مجزرة تفجير كنيسة القديسين في الإسكندرية عمل إرهابي ندينه بشدة ونطالب بكشف الفاعلين والمخططين ومعاقبتهم بشدة ليكونوا عبرة لغيرهم". ورأى إن "الفساد آفة العصر وعلينا إن نتعاون لمحاربة الفساد والتمسك بقيم العدالة والتزام نهج الحق ومحاربة النفس الأمارة بالسوء ونؤدبها ونحارب الشهوات لتكون على خط الاستقامة".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر