السبت في ٢٥ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 07:38 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
مخزومي ندد بحادث طرابلس وإتصل بمبارك مستنكرا تفجير الاسكندرية
 
 
 
 
 
 
٣ كانون الثاني ٢٠١١
 
إعتبر رئيس حزب الحوار الوطني فؤاد مخزومي، في تصريح اليوم،"أن الحوادث التي يشهدها الشمال وآخرها استهداف نجل الرئيس عمر كرامي في منزله في طرابلس، مستنكرة من مختلف أبناء الشعب اللبناني، ولكنها أيضا مثيرة للتساؤل حول وظيفتها في إبقاء الناس رهينة الإضطرابات الأمنية وسيفا مسلطا عليهم فيما الأوضاع المعيشية بائسة ورهن المراوحة السياسية وأسيرة رغبات بعض السياسيين في إرجاء التسوية إلى حين نضوج ما يحقق مصالحهم وأهدافهم".

وحض مخزومي رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري على "استثمار المسعى السعودي-السوري، وكسب الوقت المهدور في صراعات محلية في ما ينفع اللبنانيين، وتفويت الفرصة على المصطادين في الأوضاع الأمنية الهشة"، مشددا على "أن الأوضاع الأمنية لا تسمح بترف الإنتظار، كما أن الوضع الحكومي القائم شاذ وانعكاساته خطيرة على مستقبل البلد الإقتصادي وتداعياته مسيئة لمستقبل الإستثمارات في لبنان".

وكان مخزومي قد أبرق إلى الرئيس المصري حسني مبارك منددا ب"الإنفجار اللعين الذي أصاب كنيسة القديسين في الإسكندرية"، ومعزيا ب"الضحايا الأبرياء".

وقال: "إن الرد الحقيقي على هذه الجريمة هو في تكريس الوحدة بين المصريين"، مبديا ثقته ب"قدرة مصر على نبذ الفتنة كما بوعي المصريين مسلمين ومسيحيين ضرورة تجاوز المحنة وهم الذي عاشوا على مدى العصور في وئام ومحبة وتسامح".

 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر