الاربعاء في ٢٢ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 10:58 ص
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
"النجادة": الشرق العربي من دون مسيحيين يفقد تنوعه دينيا ونوعيا
 
 
 
 
 
 
٣ كانون الثاني ٢٠١١
 
دعا رئيس حزب النجادة مصطفى الحكيم، في تصريح اليوم، المسلمين في العالمين العربي والاسلامي الى "إحتضان إخوانهم المسيحيين الذين فضلوا البقاء معهم جنبا الى جنب يدافعون عن الحق العربي، ورفضوا الالتحاق بالغرب الذي غدر بهم مرات عدة"، مؤكدا "ان الشرق العربي من دون مسيحيين يفقد تنوعه الديني والنوعي الذي يحسدنا عليه الجميع".

وقال الحكيم: "ان الهجمات الارهابية التي يتعرض لها الاخوان المسيحيون في المنطقة العربية وخصوصا في العراق ومصر والسودان ، والتي تجرى على ايدي اصوليين إسلاميين، لا تخدم سوى الصهيونية العالمية في التبرير لاعلان يهودية الكيان الاسرائيلي".

وأضاف:"ان التفجير الارهابي الذي شهدته كنيسة القديسين في الاسكندرية هو مدان بكل المقاييس الدينية والدنيوية، ولايقره شرع او قانون سماوي، في حين ان الاسلام كدين حنيف، يدعو الى التعايش بين أبناء الديانات الاخرى، هو بريء من هذه الجريمة النكراء التي ذهب ضحيتها شهداء وجرحى كانوا يقومون بواجبهم الديني امام ربهم عندما حصلت الفجيعة".


 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر