السبت في ٢٥ تشرين الثاني ٢٠١٧ ، آخر تحديث : 09:52 م
YouTube Twitter Facebook RSS English French Portuguese
مبارك: إعتداء الإسكندرية عملية إرهابية تحمل تورط "أصابع خارجية"
 
 
 
 
 
 
٢ كانون الثاني ٢٠١١
 
أكّد الرئيس المصري حسني مبارك أنَّ إعتداء الإسكندرية هو "عملية إرهابية تحمل في طياتها تورط أصابع خارجية". وقال في خطاب نقله التلفزيون الرسمي: "إنَّ أمن مصر القومي هو مسؤوليتي الأولى ولا أسمح لأحد أي كان المساس به أو الإستخفاف بأرواح ومقدرات شعبنا".

وأوضح مبارك أنه تلقّى "تقارير عديدة من أجهزة الدولة"، متعهداً بـ"تعقب المخططين لهذا العمل الإرهابي ومرتكبيه وملاحقة المتورطين في التعامل معهم ممن يندسون بنا"، متوجهاً إلى من يقف وراء هذا العمل بالقول: "تخطئون إن ظننتم أنكم بمنأى عن عقاب المصريين. إننا جميعاً سنقطع رأس الأفعى وسنتصدى للإرهاب ونهزمه"، واعتبر أنَّ "هذا العمل الآثم حلقة من حلقات الوقيعة بين الأقباط والمسلمين".

وقدّم الرئيس المصري تعازيه "لأسر الضحايا والمصابين أقباطا ومسلمين"، مؤكداً أنَّ "دماء المصريين لن تضيع هدراً وسنقطع يد الإرهاب المتربصة بنا".
 
لإضافة أي تعليق عليك أن تكون مسجلاً أو إضغط هنا للتسجيل
 
تعليقات سابقة
 
لا يوجد تعليقات على هذا الخبر